خالد التركي الركاض الفندي

خالد التركي الركاض الفندي

الإسم: خالد التركي الركاض الفندي
تولد مدينة القورية
اللقب: أبو مارية القرعاني
في إطار ملاحقة مرتكبي جرائم الحرب إستطعنا الحصول على معلومات عن المدعو أبو مارية القرعاني أحد القيادات المحلية لدى تنظيم داعش،كان أحد عناصر لواء القعقاع التابع للجيش الحر قبل أن ينضم الكثير من عناصر اللواء إلى تنظيم داعش، بايع تنظيم داعش في العام 2013 برفقة كل ّ من صدام الجمل وكاسر الحداوي وهما من القيادات المعروفة لدى التنظيم، وكان مسؤول عن السلاح الثقيل لدى التنظيم في الفترة الاولى وحسب الشهادات التي حصلنا عليها فإن الفندي قد
شارك في اقتحام مدينة البوكمال على المضاد 23 الذي كان يرمي به اثناء الاقتحام وتسبب بإعدام كثير من عناصر المعارضة المسلحة (الجيش الحر) في دير الزور خصوصاً منطقتي القورية والبوكمال عبر الوشاية وكتابة التقارير الأمنية، شارك في معركة الشعيطات وكانت مهمته نقل الذخيرة الى نقاط المعارك العسكرية أثناء اقتحام بلدات الشعيطات في ريف دير الزور الشرقي، تسلم بعدها أحد المناصب الأمنية وكان الذراع اليمنى للقيادي محمود المطر المقرب من الإرهابي صدام الجمل والذي كان والي ما يعرف بولاية الفرات،كان يتردد بشكل دائم إلى نورس الحديدي الملقب أبو بلال امير الامنيين في مدينة البوكمال ومع سيطرة قوات سوريا الديمقراطية (قسد) على أجزاء واسعة من المنطقة هرب الى الشمال السوري
وقام حاجز العون الذي يسيطر عليه فصيل لواء الشمال باعتقاله وسجنه في مدينة اعزاز وقام بدفع مبلغ مالي وخرج من السجن وحسب المعلومات الواردة فإنه يقيم حالياً في مدينة جرابلس
مركز الفرات لمناهضة العنف والارهاب يدعو لمحاسبة مجرمي الحرب وتقديمهم للعدالة كما يحتفظ المركز بالوثائق الخاصة ونتحفظ على ذكر الشهود حفاظاً على سلامتهم الخاصة، كما ندعوكم متابعينا الكرام إلى المشاركة والمساهمة في تحقيق العدالة عبر تقديم أيّ معلومات تخص مجرمي الحرب عبر التواصل معنا على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.