كاسر الحداوي الخليف

كاسر الحداوي الخليف

الاسم : كاسر الحداوي الخليف
اللقب : ابو قعقاع القرعاني
الجنسية : سوري-ديرالزور -مدينة القورية
العمر : 33 عام
أحد أهم قياديي تنظيم داعش الارهابي في محافظة ديرالزور ومتهم بارتكاب جرائم حرب،كان احد عناصر لواء القعقاع التابع للجيش السوري الحر، بدأ الحداوي بالممارسات الإرهابية عبر التسويق للتنظيم قبل دخوله إلى دير الزور. ووفق الشهادات التي حصل عليها المركز فإن الحداوي قام بنصب الحواجز العسكرية في مدينة القورية وقام برفع رايات التنظيم الإرهابي والتضييق على الفصائل العسكرية المعتدلةومنعهم من قتال التنظيم بالإضافة إلى دعم التنظيم في البادية وتزويدهم بالمؤن والذخيرة،أعلن بيعته لتنظيم داعش لاول مرة في ولاية البادية على يد امير حرب داعش ابو عمر الشيشاني في حقل الكم النفطي ببادية ديرالزور،بعد دخول تنظيم داعش وسيطرته الكاملة على الريف الشرقي لمدينة دير الزور أصبح مع مجموعته من كبار قياديي التنظيم ويعود ذلك إلى صلة القرابة التي تجمع الحداوي مع صدام الجمل الإرهابي المعروف فشقيقة الحداوي هي إحدى زوجات صدام الجمل، يقول م.ع أحد مقاتلي المعارضة المعتدلين: قام الحداوي بإعتقال كل عناصر الجيش الحر الّذين يعرفهم في المنطقة وزجّهم في السجون وإجبارهم على الإنضمام للتنظيم. وعن مجزرة الشعيطات الشهيرة التي ارتكبها التنظيم ضد أفراد من عشيرة الشعيطات حصلنا على شهادات شفهية تفيد بمشاركة الحداوي بهذه المجزرة فيقول إبن الشعيطات(اسم مستعار): قام كاسر بقصف منطقة الشعيطات بالدبابة من جبل الدوير باتجاه بلدة أبو حمام وادى الى استشهاد عدد من المدنيين بينهم أحد أبناء عمومتي يتابع ابن الشعيطات ويقول : جميعنا نعرف كاسر بسبب تردده الدائم لمنطقتنا عندما كان أحد عناصر الجيش الحر فقد شارك في اقتحام بلدات الشعطيات مع التنظيم وارتكب جرائم بحق مدنيين ومقاتلين من ابناء الشعيطات اضافة الى سرقة عدد كبير من ممتلكات الاهالي وقد استطعت التعرف على أشخاص أخرين شاركو في الإقتحام منهم المدعو ابو علي قعقاع واسمه الحقيقي (خالد الحسون) والذي قام بنحر عدد من ابناء منطقة الشعيطات اثناء اقتحامها اضافة الى سرقة كافة المواشي بالتعاون مع كاسر الحداوي وبيعها لتجار من ريف حلب، يتابع ابن الشعيطات سرد الأسماء التي يتذكرها فيقول: كانوا يستخدمون أسماء حركية ولكن الجميع كان يعرفهم فمنهم القيادي محمود المطر وابن عمه مسؤول السلاح الثقيل ابو ضياء القرعاني واسمه الحقيقي حجي الرافع والامني ابو ليلى واسمه الحقيقي احمد المطر، يختم ابن الشعيطات ويقول: لا تزال صور أبناء قريتي الّّذين قتلهم التنظيم عالقة في عيوني وكذلك أيضاً صور من قام بقتلهم.
وبعد تعقب المدعو كاسر الحداوي استطعنا الحصول على معلومات خاصة تفيد بهروبه إلى مناطق قوات سوريا الديمقراطية (قسد) برفقة شقيقه ياسر المتهم أيضاً بارتكاب جرائم حرب وتعرض الأول لإطلاق رصاص من قبل مجهولين
مركز الفرات لمناهضة العنف والارهاب يدعو لمحاسبة مجرمي الحرب وتقديمهم للعدالة كما يحتفظ المركز بالوثائق الخاصة ونتحفظ على ذكر الشهود حفاظاً على سلامتهم الخاصة،و سعياً منا ومنكم للحفاظ على عدم ضياع حقوق الضحايا ندعوكم متابعينا الكرام إلى المشاركة والمساهمة بذلك عبر تقديم أيّ معلومات تخص مجرمي الحرب عبر التواصل معنا على صفحتنا على الفيس بوك وعبر موقعنا الإلكتروني
https://ecavt.org/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *